جمعية نعمة للتنمية تطرح مضامين مشروع “السينما في خدمة المساواة” بجرادة وأكليم..

مساحة إشهارية للحجز الإتصال بالرقم التالي: 0669548577 أو 0662447410

نظمت جمعية نعمة للتنمية بشراكة مع جمعية السينما للجميع وفي كل مكان وجمعية منتدى المجازين بمدينة القصر الكبير، في إطار مشروع السينما في خدمة المساواة، انشطة تحسيسية وتكوينية بكل من مدينة جرادة وبلدية أكليم باقليم بركان بجهة الشرق وذلك يومي الخميس والجمعة (17 و 18 مارس 2022) بحضور عدد من المهتمين والفنانين.
وعرف اللقاء الذي نظم بمدينة جرادة يوم الخميس 17 مارس وادارته الاستاذة رشيدة الطاهري الخبيرة في مقاربة النوع مشاركة عدد من الفاعلات والفاعلين الجمعويين، فيما تم اللقاء المداخلات الرئيسية من طرف كل من:
الاستاذة حفيظة بنصالح رئيسة جمعية نعمة للتنمية والفنانة كريمة بنميون رئيسة فرع وجدة للنقابة الوطنية لمهنيي الفنون الدرامية والمخرج بلال طويل فضلا عن عرض مجموعة من الأفلام التي تتناول مواضيع تتعلق بالعنف النساء.
وتميز اللقاء في نهايته بتقديم قصائد شعرية من طرف كل من الشاعر والاعلامي عبدالقادر بوراص والشاعر عبدالقادر ازريول تم من خلالها تقديم تحية خاصة للمراة بمناسبة يومها العالمي.
اما ببلدية أكليم فتم تنظيم ورشة تكوينية حول انتاج مقاطع الفيديو بتنسيق مع جمعية أصدقاء اكليم للتنمية وادماج الشباب بذات البلدية وبتأطير من السيد بلال العمراوي.
وخلال الورشة التي عرفت مشاركة ما يقارب 40 شابة وشابا تم تمكينهم من مختلف الادوات التي ستمكنهم من انتاح مقاطع فيديو ووصلات توعوية حول محاربة العنف ضد النساء وتزويج القاصرات وتشغيل الأطفال من خلال تناول ما هو نظري وتطبيقي ليتم في نهاية الورشة عرض عمل حول تعنيف النساء من انتاح المشاركين في الورشة.
وقالت ذة. حفيظة بنصالح رئيسة جمعية نعمة للتنمية أن تنظيم هذه الأنشطة بجهة الشرق يأتي تنفيذا للبرنامج المسطر ضمن مشروع “السينما في خدمة المساواة”، كما ان اختيار كل من جرادة وأكليم يأتي بالنظر إلى رغبة الجمعية في الانفتاح على فئات أكبر والوصول بالمشروع الى مناطق تعاني من التهميش والإقصاء خاصة وان هناك حاجة لمثل هذه المبادرات الجمعوية علما انه تم الوقوف على وجود رغبة لدى المشاركات والمشاركين في المساهمة بتطوير الافكار والمبادرات التي من شأنها الاسهام في مواجهة كافة أشكال الحيف التي تواجه النساء في مختلف مناطق المغرب.